الثلاثاء، 27 أبريل، 2010

الآثار والحضارة


وعلى الرغم من أهمية جزيرة مصيرة الحضارية إلا أنه لم يتبق من هذه الآثار الحضارية إلا القليل وذلك نتيجة العوامل الطبيعية التي أثرت ولا زالت تؤثر على أرض هذه الجزيرة وعلى الرغم من ذلك توجد هناك آثار أقدام وحوافر خيل وبعض الآثار الدالة على وجود حصن ومسجد أثري تم ترميه في منطقة مرصيص . وبعض المقابر الأثرية كالمقبرة فمنطقة مرصيص والتي دفن فيها العديد من شيوخ الجزيرة الذين عاشوا قديما فالجزيرة كما يخبرنا كبار السن,ويوجد فالجزيرة قبور يطلق عليها قبور الصوالح وهي قبور تقع بالقرب من عين قطارة وهي تشهد احتراما كبيرا من أهل الولاية. وهذه بعض الصور للمناطق الأثرية فالولاية كذلك للمطار القديم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق